العلاونة قبل استشهاده: عندما نخاف من #الله نقترب منه .. شاهد

خاص بسواليف

كان اخر ما كتب الشهيد الملازم أول حمزة العلانة عبر صفحته الشخصية على فيس بوك مايلي:

عندما نطلب شيئاً من شخص ننزل رؤوسنا…. و عندما نطلب شيئاً من #الله نرفع رؤوسنا
عندما نخاف من شخص نهرب منه… وعندما نخاف من #الله نقترب منه.
ما أكرمك ربي
#لآ_إله_إلآ_الله_محمد_رسول_الله

وارفق الشهيد كتابته بأيات عطرة من القرآن الكريم من سورة البقرة وهي قول الله تعالى: لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَٰكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَىٰ حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا ۖ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ ۗ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ ﴿١٧٧﴾

اقرأ أيضاً:   ترجيح تغيير 7 رؤساء جامعات رسمية

واستشهد العلاونة اليوم اثر حادث تدهور تعرضت له مركبته العسكرية خلال تأديته الواجب في مطاردة احد المطلوبين في مدينة المفرق واستشهد معه الملازم اول سامي الحمايدة فيما اصيب زميل ثالث لهما.

ويلاحظ المتتبع لصفحة الشهيد المرحوم انه كان صاحب دين ويدعو دائما لمخافة الله تعالى.

رحم الله الشهيدين وجعلهما مع الأنبياء والصديقين بإذنه تعالى.

اقرأ أيضاً:   16 وفاة و 1041 إصابة بفيروس كورونا اليوم الأحد / تفاصيل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى