العرموطي يفجر مفاجأة حول حادثة النائب العدوان

سواليف: غيث التل

فجر النائب صالح العرموطي مفاجأة حول قضية النائب عماد العدوان بتأكيده على أن جلوس العدوان في المكان المخصص لرئيس الوزراء لا يشكل أي مخالفة تستوجب العقوبة او تحويله للجنة النظام والسلوك في المجلس.

وأكد العرموطي في حديثه لموقع سواليف أن النائب يمتلك حق التكلم والاعتراض داخل القبة وأن ما قام به العدوان يعتبر احتجاج سياسي مشروع.

اقرأ أيضاً:   وقفة حاشدة أمام شركة الكهرباء رفضاً لاتفاقية غاز العدو (صور* فيديو)

واستشهد العرموطي بحديثه بحادثة مشابهة قام بها عدد من نواب البرلمان الكويتي عندما جلسوا في المقاعد المخصصة للوزراء كتعبير عن احتجاجهم على عدد من القرارات.

وبين النائب المخضرم ان النظام الداخلي لم يحدد مكاناً مخصصاً لرئيس الوزراء ذاكراً بأن رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبد الله النسور كان يجلس في اخر مقعد في الصف الأخير بينما يعتبر جلوس الرئيس في المقعد الأول عادة وعرف وليس نظاماً او قانوناً.

اقرأ أيضاً:   هام من أبوقديس حول نتائج القبول الموحد

وحسب العرموطي فقد كان بإمكان رئيس الحكومة الجلوس في أي مكان ومنع حدوث أي اشكال معتبراً أنه أخطأ عند وقوفه أمام منصة رئيس المجلس والتلويح بيده واصفاً الأمر بأنه تصرف غير سياسي ومرفوض.

وأشار إلى أن النظام الداخلي للمجلس يمنح رئيسه صلاحية بلفت نظر أي النائب إذا تجاوز او أصر على موقف وقد يصل الأمر لإخراجه من الجلسة لكن الواقعة التي مارسها العدوان لا تنطبق على ما ورد في النظام الداخلي.

اقرأ أيضاً:   العرموطي : مهرجان جرش جريمة في حق الوطن

ونوه العرموطي إلى اعتقاده بانتهاء الإشكال في وقته مستبعداً ان يكون له أي تبعان خاصة ان المجلس مقبل على انتخابات رئاسة وموقف الرئيس حساس ويتوجب عليه معالجة المشكلة بحكمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى