الصحة توضح حول فلاتر الكلى

سواليف_  قال #رئيس اختصاص #الكلى في #وزارة #الصحة الدكتور خالد زايد إن عدد مرضى الفشل الكلوي المزمن والذين يتلقون العلاج في وحدات غسيل الكلى في مستشفيات وزارة الصحة وفي وحدات غسيل الكلى المستأجرة لحساب وزارة الصحة من المستشفيات الخاصة يقارب ألفي مريض.

وأشار في تصريح صحفي الثلاثاء، أنّ هؤلاء المرضى يتلقون العلاج من خلال جلسات لغسيل الكلى على أجهزة الكلية الاصطناعية وبواقع 13 جلسة تقريبا للمريض في الشهر الواحد.

وأوضح زايد أنه وفي كل جلسة يتم استعمال فلتر لكل مريض وبقياسات تختلف من مريض لآخر وبحسب الوضع الصحي له.

وأكد أن جميع هذه الفلاتر آمنة ويتم شراؤها من قبل وزارة الصحة بموجب عطاءات يتم طرحها بما يتفق مع أحكام نظام اللوازم العامة من حيث المواصفات الموضوعة والمفاضلة بين الأسعار، وإنّ هذه الفلاتر حاصلة على موافقة المؤسسة العامة للغذاء والدواء قبل أن يتم استخدامها من قبل الوزارة.

كما أشار إلى أن العديد من المستشفيات والمؤسسات الطبية تستخدم نفس أنواع الفلاتر التي تستخدمها مستشفيات وزارة الصحة.

وأضاف زايد أنه من النادر أن يرد ملاحظات بحساسية بعض المرضى لأي نوع من أنواع الفلاتر المستخدمة في مستشفيات الوزارة او في المستشفيات الأخرى، مؤكداً أنه في حال وردت مثل هذه الملاحظات أو الشكاوى فذلك لا يعني بتاتاً أن الفلاتر المستعملة غير آمنة أو سليمة.

ولهذا شكّلت وزارة الصحة لجنة من قطاعات صحية ورقابية للتحقق من أسباب الحساسية حال وجودها كما وردت في شكاوى بعض مرضى غسيل الكلى المراجعين لمستشفى الزرقاء الحكومي.

وقال زايد أنه ومع ذلك يتم معاملة حالات الحساسية حسب الحالة مع إمكانية استبدال نوع الفلتر بآخر للمريض الذي سبب له الفلتر المستخدم حساسية معينة.

وأوضح أنّه تم استخدام فلاتر مختلفة لمريضَين اثنين فقط في مستشفى الزرقاء الحكومي بعد تبين وجود حساسية لديهم تجاه الفلاتر المستعملة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى