الحكومة: لا إغلاقات بل تشديد في تطبيق الإجراءات

سواليف

أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام فيصل #الشبول، أن #الأردن يدخل مرحلة جديدة في مسيرته مع مطلع المئوية الثانية، متمثلة بانتقال سياسي يبدأ حالياً على النواحي التشريعية.

وقال خلال مداخلته على “راديو هلا” عبر برنامج “يا هلا”، إن #الحكومة استلمت من لجنة تحديث المنظومة السياسية 3 تشريعات أساسية تشمل تعديلات دستورية وقوانين للأحزاب والإنتخابات، حيث تم إحالتها إلى السلطة التشريعية في مجلس النواب، لذلك فإن “هذه مرحلة سياسية جديدة قوامها الأساسي الأحزاب وتداول السلطة فيما بينها في السلطة التشريعية وأثر ذلك المباشر على السلطة التنفيذية”.

وأوضح أنه لا يمكن بناء بيئة حزبية دون التمهيد لها في المدارس والجامعات والمنازل والمعاملات اليومية، لذلك نحن أمام منظومة متكاملة من الإصلاحات جزء منها تشريعية والآخر إصلاح الإدارة الحكومية التي أصابها “الضعف والتشتت أحيانا”، وعليه لابد من تطوير الجهاز الحكومي بحيث يكون قادراً على تلبية احتياجات المواطنين وخدمة الإدارة الكلية للدولة.

وفيما يتعلق بالإعلام، كشف الشبول أن هناك مشاريع لتدريب الناطقين الإعلاميين وتطوير الإعلام سترى النور قريباً.

وقال: إنه لابد من النظر إلى حال الاعلام اليوم الذي يمر في ظروف اقتصادية صعبة وتراجع لسوق الإعلام ومدى أثر منصات التواصل الاجتماعي المباشر على لغة الخطاب الإعلامي، فجميع هذه القضايا لابد من دراستها بمشاركة القطاع كاملاً في دراسة هذه المظاهر وصولا إلى مخاطبة المواطن الأردني بما يليق.

وأشار إلى أهمية توفير المعلومات وتدريب للناطقين الإعلاميين لتطوير الإعلام، وهذه مشاريع نعمل عليها حاليا وسترى النور قريبا، لأنها تحتاج إلى تمهيد واختيار الأشخاص القادرين على القيام بهذه المهام واخضاعهم لدورات تدريبية مكثفة ليكونوا قادرين على إيصال المعلومة دون أن يكونوا تحت تحت ضغط المسؤول الأول في الدائرة الحكومية أو الوزارة، مؤكداً في الوقت نفسه “إننا نريد ايصال المعلومة بطريقة صحيحة ونُقلل من فرصة تزييف الأخبار والاستخدام السلبي لوسائل التواصل الاجتماعي”.

وفيما يتعلق بالوضع الوبائي في الأردن، شدد الشبول أنه لن يكون هناك#إغلاقات، وقال “إن العالم اليوم تجاوز الإغلاقات، وعليه لا وجود للإغلاقات في الأردن”، لكن سيكون هناك تشديد في #تطبيق #الإجراءات خاصة فيما يتعلق بتدقيق #شهادة الحصول على جرعتي #المطعوم عند الدخول إلى الأماكن العامة والمنشآت، والرقابة على ارتداء #الكمامة، داعياً المواطنين في الوقت نفسه إلى ضرورة الالتزام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى