الحروب تكشف مخالفات خطيرة في انظمة الاعلام.. وتؤكد عدم دستوريتها

سواليف – أكدت النائب السابق والإعلامية الأردنية، #رلى #الحروب، أن تعديلات #أنظمة #الإعلام تتضمن مخالفات دستورية تستوجب سحبها على الفور من ديوان التشريع والرأي، قائلة إن تلك التعديلات ترتكب جُرم مخالفة القوانين التي صدرت بموجبها، وذلك من خلال اضافة الأنظمة أحكاما على تلك الواردة في القانون، بل ومخالفة بعض التعديلات أحكام صريحة نصّت عليها تلك القوانين.

اقرأ أيضاً:   النشامى يترقبون نتائج كورونا .. وخيرالله خالط الجميع

وأشارت الحروب في بثّ مباشر عبر صفحتها الشخصية على الفيسبوك إن نظام رخص البث وإعادة البث الإذاعي والتلفزيوني صدر استنادا إلى قانون الإعلام المرئي والمسموع الذي أقرّه المجلس السابع عشر، وقد خالفت تعديلات النظام القانون الذي صدرت بموجبه، وبالتالي هو مخالف للدستور.

وأوضحت: قانون المرئي والمسموع نصّ على استثناء البثّ عبر الانترنت من أحكامه، ولم يعتبر هذا البثّ بثّا إذاعيا أو تلفزيونيا، حيث جاء تعريف البثّ في القانون بأنه “ارسال الأعمال أو البرامج الاذاعية والتلفزيونية بواسطة موجات كهرومغناطيسية أو عبر أقمار صناعية أو تقنيات أو وسائل أخرى مهما كان وصفها أو طبيعتها تمكن الجمهور من استقبالها عبر جميع الوسائل الفنية بمختلف مسمياتها، ويستثنى من ذلك الشبكة الدولية للمعلومات / الانترنت”.

اقرأ أيضاً:   الخرابشة.. المستشفيات لمرضى كورونا "اذهب انت وربك فقاتلا"
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى