إحنا اللي شرشحناها(2-2)

إحنا اللي شرشحناها(2-2) / #يوسف #غيشان

هذا المقال مثل سابقه هو مجرد توثيق عشوائي لبعض ما جادت به قرائح #الأردنيين من نكات وتعليقات ساخرة خلال فترة #جائحة #الكورونا التي ما تزال قيد العمل.

انتشرت نكتة على مواقع التواصل تقول:
-أحد الاشخاص البارحة أخذ الجرعة الثانية من لقاح فايزر . وفي طريق الرجعة للبيت، أصبحت الرؤية عنده مشوشة، أتصل فوراً بمركز التلقيح مستفسراً إذا كان هناك داع لرؤية طبيب فأخبروه بأنه نسي نظاراته عندهم.
ومن منشورات كثيرة تحت عنوان “قالت ستي” اخترت لكم
-لف زعتر وزيت خليك قاعد في البيت أحسن ما تصيبك كورونا وتقول يا ريت.
وفي نداء عاجل الى مصانع الكمامات قال أردني:
-رخّوا المطاطيات شوي لأنه أذاني صارت تلقط قمر عربسات.
كما انتشرت العديد من البوستات الجميلة اخترت لكم منها:
-شكله الحكومة مكورنة لأنها لا بتشم ولا بتذوق.
-هل تعلم عزيزي المواطن أنه في حال اصابتك بالكورونا سيبقى هاتفك مع زوجتك لمدة أسبوعين، لذلك خذ اللقاح أحسن لك.
-عزيزي المواطن: عندك 3 خيارات:
1-تقعد في البيت.
2-تقعد في المستشفى.
3-تقعد ع برواز في اليت عليه شريكة سودا ومكتوب تحته (المرحوم كان داير في الشوارع).

اقرأ أيضاً:   حقبة ما قبل الجل

هناك نكات كثيرة تحتاج الى توثيق منهجي لعله يساعدنا في فهم طريقة التفكير لغايات الدخول على (السيستم) عند محاولة التأثير على سلوك المواطنين والاستفادة من هذا الفهم في محاربة الجائحة وما قد يليها من جوائح.
وكل كورونا وأنتم بخير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى