أين البشير ؟

سواليف
قالت قناة الجزيرة القطرية، إن ضباطا في الجيش السوداني أبلغوا الرئيس عمر البشير، بأنه لم يعد رئيسا للجمهورية.
بدورها نقلت وكالة رويترز، من شهود عيان أن المتظاهرين في الخرطوم يرددون: لقد سقط وانتصرنا.
وأفادت مصادر مطلعة بأن الرئيس السوداني عمر البشير تحت الإقامة الجبرية، ولم تستبعد تنحي الرئيس ، وذلك بعد إعلان القوات المسلحة أنها ستبث “بيانا هاما” للشعب السوداني. وأنه سلم كافة صلاحياته الى لجنة عسكرية في وقت قالت القوات المسلحة إنها ستبث بيانا هاما.
وأشارت مصادر سودانية مطلعة الخميس، إلى إن الجيش السوداني اتخذ قرارا بعزل الرئيس عمر البشير، وأبلغه بالتزام بيته، عقب اجتماع جرى فجر اليوم.
وأفادت المصادر باعتقال أعضاء المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

اقرأ أيضاً:   الرمثا يهزم سحاب ويواصل مطاردة الوحدات

وطالت الاعتقالات، حسب المصادر، كلا من النائب الأول السابق للبشير، علي عثمان محمد طه، ووزير الدفاع الأسبق، الفريق عبد الرحيم محمد حسين.
كما أغلقت السلطات السودانية، يوم الخميس، مطار العاصمة الخرطوم أمام الملاحة الجوية، بالتزامن مع ترقب “بيان مهم” من القوات المسلحة، وسط احتفالات بين حشود المعتصمين أمام قيادة المؤسسة العسكرية في ظل أنباء عن إطاحة محتملة بالرئيس عمر البشير.

اقرأ أيضاً:   طيار يمر فوق فلسطين ويتغنّى بشعر لأبطال سجن جلبوع / فيديو

وجرى إغلاق المطار الدولي فيما ذكرت مصادر سودانية، أن عددا من القيادات العسكرية والسياسية تم اعتقالها بعدما وردت أنباء عن تنحي البشير الذي يواجه احتجاجات متواصلة في الشارع منذ ديسمبر الماضي.
وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى