أحزاب الائتلاف : اصبح الأردن مرتهناً للاحتلال من التحكم بمائه وغازه وكهربائه(بيان)

سواليف_ أصدر أحزاب الائتلاف بياناً يستنكرون من خلاله توقيع الأردن اعلان النوايا مع الكيان الصهيوني وبتمويل اماراتي لانشاء محطات طاقة شمسية جنوب الاردن مقابل محطات تحلية مياه ، وتاياً نص البيان

تستنكر #أحزاب #الائتلاف بأشد العبارات توقيع الأردن على ما سميّ: تضليلا، اعلان النوايا مع الكيان الصهيوني وبتمويل إماراتي ورعاية أمريكية وذلك بتاريخ 22 / 11 / 2021م.
إذ يستهدف الاتفاق الذي وصفته صحف العدوّ بانه اكبر صفقة تعاون إقليمي، تستهدف انشاء محطات طاقة شمسية في جنوب الأردن، وتصدير انتاجها للعدوّ مقابل تزويد الأخير للأردن بالمياه من محطات التحلية المقامة على شواطئ فلسطين المحتله.
لقد اضاف هذا الاتفاق الخطير، عنصراً جديداً إلى الاتفاقات السابقة مع العدوّ حيث اصبح الأردن مرتهنا للاحتلال من خلال التحكم بمائه وغازه وكهربائه، وكل ما يمثله ذلك من انتهاك لسيادته الوطنية على موارده الطبيعية والبشرية.
اننا نرى في التوقيع على هذا الاتفاق، استجابة صريحة لما جاء في نصوص صفقة القرن والتي رفضها الأردن رسمياً وشعبياً لأنها تتناقض مع مصالحه الوطنية، وبدلاً من ان تعمل الحكومة على الشروع في تطبيق مشاريع التحلية للمياه في العقبة لسد العجز المائي، فقد لجأت إلى خيار شديد الخطورة، بالتزود بالمياه من محطات التنقية التي أقامها العدوّ.
فلماذا لا يتم انشاء محطات تحلية المياه في العقبة بدلاً من الاعتماد على تزويدنا “بمياهنا” من دولة الاحتلال…
إن ما جرى هو انتهاك فاضح للسيادة الوطنية يضاف إلى سلسلة الانتهاكات والاتفاقات الأخرى التي تدفع بالبلاد نحو مصير التبعية الكاملة للمشروع الصهيوني الاحلالي.
ندعو جماهير شعبنا إلى التعبير عن رفض هذه الاتفاقية كما ندعو إلى طرح الاتفاق على البرلمان وإعادة الاعتبار لدور المؤسسات الوطنية في تقرير مصير البلاد.
23 / 11 / 2021
ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية

اقرأ أيضاً:   الشوبكي .. خطأ تعاقدي مع شركة أجنبية منع الأردن من الاستفادة من فوسفات الريشة / فيديو
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى